السبت، 18 أغسطس، 2012

ناشطون:جهاز الأمن يفتري على رئيس الدولة بتوزيع مبالغ على أهالي المعتقلين



2012-08-17م  
ايماسك/خاص/أستنكر ناشطون إماراتيون على شبكة التواصل الاجتماعي الأساليب الحقيرة التي يقوم بها جهاز الأمن  بتوزيع مبالغ مالية الأهالي المعتقلين من 50000ألف درهم قاصدين بذلك أنها من رئيس الدولة .
وكشف الناشطون الدعاية التي نشرها  المدعو علي سالم  و عصابة الأمن وبرق الإمارات بأن رئيس الدولة أمر بصرف 50000الاف درهم لأهالي المعتقلين  مستغربين  استخدام اسم رئيس الدولة لخدمة ألاعيبهم و تدليسهم .
وقال الناشط إبراهيم آل حرم في تغريدات له على التويتر من المسلم به إن: هذه الأموال التي يريدون شراء ذمم الناس بها ليست من الشيخ خليفة حفظة الله.
وأكد آل حرم إن الحرية والكرامة لايساوم عليها بالمال .
وأضاف إلى أن :ماحصل إهانة لأهالي المعتقلين حينما تفكر أجهزة الأمن شراء حرية معتقليهم بالمال .
ونفى مصدر رسمي لبرق الإمارات أن :مآتم تدوالة غير صحيح بمنح رئيس الدولة لأهالي المعتقلين 50000الاف درهم
وأفاد الناشطون أن: الشيخ خليفة لم يأمر بالمبلغ المالي الذي وصل لأهالي المعتقلين لكنه حتما من سيأمر بالإفراج عنهم ليجعل الفرحة عنوان عيدنا ويصبح عيدهم معنا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق