الأربعاء، 26 سبتمبر، 2012

الشبكة العربية لحقوق الانسان تستنكر حجب موقع (وطن) في الإمارات


الشبكة العربية لحقوق الانسان تستنكر حجب موقع (وطن) في الإمارات

المصدر: وطن

استنكرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم, قيام السلطات الإماراتية بحجب الموقع الإلكتروني وطن منذ يوم الاثنين الماضي 17 سبتمبر 2012.
وكانت السلطات الإماراتية قد بدأت منذ الأسبوع الماضي في حجب موقع وطن الإلكتروني بصورة تدريجية حيث كانت صفحة الموقع لا تفتح من أول محاولة, ولكن مع تكرار المحاولات كان يتم فتح الصفحة, ووصل الأمر ذروته يوم الاثنين 17 سبتمبر حيث تم حجب الموقع نهائياً, ولكن بصورة لا تظهر معها صفحة الحجب الاعتيادية والمألوفة، بل تظهر صفحة أخرى تقول أن هذه الصفحة غير موجودة و تطلب التأكد من معلومات البروكسي وغيرها من المعلومات التقنية الأخرى، وهو نفس الأسلوب الذي أتبعته السلطات الإماراتية في حجب منتدى الحوار، الذي حاولوا إنكار حجبه في البداية ثم اعترفوا به لاحقاً في المحكمة.
وقد ذكر الموقع الإلكتروني وطن أسباب حجبه من الإمارات في بيان له على صفحته منها “متابعتها للأزمة التي تشهدها الإمارات المتمثلة في حملة الاعتقالات والمداهمات لنحو 61 مواطنا إماراتيا طالبوا بالإصلاحات في بلدهم, فضلاً عن رفض أدارة الموقع طلب بعض الجهات الإماراتية من تزويدهم بأسماء كتاب يكتبون بأسماء مستعارة خشية من اعتقالهم في الإمارات”.
وكانت وطن قد تعرضت للعديد من المضايقات والانتهاكات قبل حجب موقعها الإلكتروني تمثلت في سرقة نطاق الموقع منذ ما يقرب من شهرين, قبل أن تنجح أدارة الموقع في أستعادته مرة أخرى, فضلاَ عن ضغط السلطات الإماراتية على وكالة إعلان (أيكو) ومقرها في (دبي) لإيقاف العقد الإعلاني مع موقع (وطن) كمحاولة لخنقها ماليا, حتي وصل الأمر إلى تقديم السلطات الإماراتية شكوى لمكتب التحقيقات الفيدرالي (الأف بي آي) تدعي فيها ان موقع (وطن) يحرض علي (قتل) حكام الإمارات.
والجدير بالذكر أن الإمارات ليست الدولة الأولى التي تحجب موقع وطن, فقد تعرضت للحجب في العديد من الدول العربية, فقد حجبها نظام زين العابدين بن علي لسنوات طويلة قبل أن يعاد فتح الموقع بعد سقوط نظامه, كما حجبها نظام مبارك بعد أسبوع من اندلاع الثورة المصري, وانتهى الحجب بسقوطه,وما زالت محجوبة بسوريا إذ حجب موقع وطن بعد أسابيع من انطلاق الثورة السورية , بينما السعودية قررت حجبه منذ انطلاق الموقع على الشبكة الإلكترونية عام 96, بينما يتعرض الموقع لحجب جزئي في الكويت والأردن والبحرين.
والجدير بالذكر أن وطن هي صحيفة ورقية أسبوعية مستقلة ، تصدر في “ولاية كالفورنيا ” بالولايات المتحدة الأمريكية منذ عام 1990, وقد تم تدشين موقعها الإلكتروني على شبكة الأنترنت عام 1996.
وقالت الشبكة العربية :”إن حجب موقع وطن بالإمارات يعتبر استمرارا للتراجع الرهيب للحريات التي تشهده البلاد منذ فترة, وتتمثل أهم مظاهره في حملة الاعتقالات التي طالت 61 مواطناً ليس لشئ سوي تعبيرهم عن أرائهم, ومطالبتهم بالإصلاحات بالبلاد”.
وطالبت الشبكة العربية السلطات الإماراتية بفك الحجب فوراً عن موقع”وطن”، واحترام حرية الرأي والتعبير داخل البلاد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق