الأحد، 9 ديسمبر، 2012

الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان : الإمارات اعتقال ناشط بسبب تأييده لمواقف قائمة معتقلي الإمارات



الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان : الإمارات اعتقال ناشط بسبب تأييده لمواقف قائمة معتقلي الإمارات
الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان : الإمارات اعتقال ناشط بسبب تأييده لمواقف قائمة معتقلي الإمارات



القاهرة في 8 ديسمبر 2012



ادانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان, اعتقال قوات الأمن الإماراتية للناشط محمد سالم الزمر يوم الأربعاء الموافق 5 ديسمبر 2012, لينضم لقائمة المعتقلين بالإمارات بدون اتهامات واضحة.



وكانت قوات الأمن الإماراتية قد اعتقلت الشاب “محمد سالم الزمر” الناشط علي موقع التدوين القصير “تويتر” البالغ من العمر 18 سنة, والمعروف بتأييده للمدافعين عن حقوق الإنسان والنشطاء المعتقلين في سجون أمن الدولة, لينضم لقائمة معتقلي الإمارات الذين تم الزج بهم في السجون الإماراتية بدون اتهامات واضحة, أو تقديمهم لمحاكمات عادلة, فضلاً عن انقطاع إخبار العديد منهم, وعدم معرفة أماكن احتجازهم.



واستمرارا لمسلسل السلطات الإماراتية في التعامل مع قائمة معتقلي الإمارات التي وصل عددها باعتقال الشاب ” محمد سالم الزمر” 64 معتقل, فقد مددت المحكمة الاتحادية العليا يوم 6 ديسمبر اعتقال الدكتور عيسى السويدي 30 يوماً آخر ، دون تقديم اتهامات محددة من قبل المحكمة, وكذلك تواصل نيابة أمن الدولة منع زيارة رئيس مركز الإمارات للدراسات والإعلام الدكتور محمد المنصوري ،رغم الوعود المتكررة من قبل مسئولين في النيابة بترتيب زيارة له.



وقالت الشبكة العربية : ” إن اعتقال السلطات الإماراتية, للناشط “محمد الزمر” يقضي علي بصيص الأمل الذي كان يراودنا بتراجع النظام الإماراتي عن سياسته القمعية لكل معارضيه في الرأي, وإعادة النظر في موقفه من أصحاب الرأي والمطالبين بإصلاحات سياسية واجتماعية بالبلاد”.



وأضافت الشبكة العربية فبدلاً من تحاور النظام الإماراتي مع معارضيه وإصحاب الرأي, يقوم النظام القمعي بالزج بهم في السجون بدون اتهامات, ويمنع عنهم الزيارات حتي يستطيع تجهيز قائمة باتهامات لهم, فضلاً عن أساليبه القمعية الأخرى التي يستخدمها مع أسر المعتقلين كنوع من الضغط عليهم لعدم المطالبة بمعرفة مصير ذويهم والمتمثلة في تجميد الحسابات المالية لأسر المعتقلين بدون معرفة الأسباب.



وطالبت الشبكة العربية المنظمات والمؤسسات الحقوقية الدولية والإقليمية بممارسة دوراً أكثر فاعلية للضغط علي النظام الإماراتي للإفراج عن كافة معتقلي الرأي والضمير بالسجون الإماراتية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق