الأربعاء، 12 ديسمبر، 2012

السلطات الإماراتية ترسل (شبيحة) لمحاولة افساد حفل تكريم في جنيف للحقوقي البارز المعتقل د. محمد الركن



المصدر وطن
حاول عدة اشخاص يشتبه انهم تابعون لجهاز الأمن الإماراتي بمحاولة افساد حفل عقد مؤخرا واقامته منظمة الكرامة لحقوق الإنسان في جنيف لتكريم المحامي البارز والمدافع عن حقوق الإنسان والمعتقل لدى السلطات الإماراتية الدكتور محمد الركن.
وحسب تغريدات (صوت الحق) في موقع (تويتر) فان الاشخاص الذين حاولوا افساد الحفل هم: محمد العرب وهو مراسل قناة العربية في البحرين وأمجد طه وهو ناشط احوازي والكاتبة العراقية ذكرى محمد نادر. وقال (صوت الحق) أن هناك اسماء اخرى سيكشف عنها.
وعلى الرغم من الضجيج الذي افتعله هؤلاء أن مصادر تؤكد بأن حفل التكريم كان ناجحا وحضره عمدة مدينة جنيف.  ولم يكترث الكثيرون بالصراخ الذي احدثه هؤلاء بعد انتهاء الحفل رغم استهجانهم الشديد لإرسال (شبيحة) من قبل السلطات الأمنية لافساد حفل تكريم لعلم من الإمارات المعتقل بدون توجيه اتهامات له أو تقديمه للمحاكمة.
وعلمت (وطن) بأنه قد تم رفع شكاوي لدى السلطات السويسرية على هؤلاء (الشبيحة) في قضايا مماثلة بعد أن تأكد بأنهم موفودون من طرف البعثة الدائمة للإمارات لدى الأمم المتحدة في جميف.
وقال منظمة الكرامة على موقعها: في نهاية الحفل، الذي كان ناجحا بكل المقاييس، حاول بعض الأفراد الذين قاموا بتصوير المشاركين والحضور بطريقة مريبة، إثارة الشغب والفوضى، إلا أن أعضاء الكرامة استطاعوا احتواء وتهدئة الموقف. وصرح هؤلاء الأشخاص، الذين تبين فيما بعد أن شكاوى قد رفعت ضدهم لدى السلطات السويسرية في قضايا مماثلة، أنهم موفدون من طرف البعثة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة في جنيف، و ستراسلها الكرامة بهذا الشأن للاستفسار والتحقيق في صحة هذه المزاعم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق